كلية الاداب قسم التاريخ جامعة الزقازيق

كلية الاداب قسم التاريخ جامعة الزقازيق


 
الرئيسيةبوابه 1اليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ديوان الحلاج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المعتمد بن عباد
Admin
avatar

ذكر الموقع : اندلسى

مُساهمةموضوع: ديوان الحلاج   الأحد سبتمبر 19, 2010 11:32 am

التلبية


رقم القصيدة : 6541 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




لبّيكَ لبّيكَ يا سرّي و نجوائـــيلبّيك لبّيك يا قصدي و معنائـي
أدعوك بلْ أنت تدعوني إليك فهـلْناديتُ إيّاك أم ناجيتَ إيّائـــي
يا عين عين وجودي يا مدى هممييا منطقي و عباراتي و إيمائـي
يا كلّ كلّي يا سمعي و يا بصرييا جملتي و تباعيضي و أجزائي
يا كلّ كـلّي و كلّ الكـلّ ملتبسو كل كـلّك ملبوس بمعنائــي
يا من به عُلقَتْ روحي فقد تلفتوجدا فصرتَ رهينا تحت أهوائي
أبكي على شجني من فرقتي وطنيطوعاً و يسعدني بالنوح أعدائـي
أدنو فيبعدني خوف فيقلقنــيشوق تمكّن في مكنون أحشائـي
فكيف أصنع في حبّ كَلِفْتُ بهمولاي قد ملّ من سقمي أطبّائـي
قالوا تداوَ به منه فقلت لهـميا قوم هل يتداوى الداء بالدائـي
حبّي لمولاي أضناني و أسقمنيفكيف أشكو إلى مولاي مولائـي
اّني لأرمقه و القلب يعرفـهفما يترجم عنه غير ايمائـــي
يا ويحَ روحي من روحي فوا أسفيعليَّ منّي فإنّي اصل بلوائـــي
كانّني غَرق تبدو أناملــهتَغوثُّاً و هو في بحر من المـاء
وليس يَعْلَم ما لاقيت من احدٍإلا الذي حلَّ منّي في سويدائـي
ذاك العليم بما لاقيت من دنفٍو في مشيئِتِه موتي و إحيائــي
يا غاية السؤل و المأمول يا سكنييا عيش روحي يا ديني و دنيائي
قُلْ لي فَدَيْتُكَ يا سمعي و يا بصريلِمْ ذا اللجاجة في بُعدي و إقصائي
إِن كنتَ بالغيب عن عينيَّ مُحْتَجِباًفالقلب يرعاك في الأبعاد و النائي

جواب في حقيقة الإيمان


رقم القصيدة : 6542 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




للعلم أهلٌ و للإيمان ترتيــــبو للعلـــــوم و أْهلِيها تجاريب
و العلم علمان منبوذ و مكتســبو البحر بحران مركوب و مرهوب
و الدهر يومان مذموم و ممتــدحو الناس اثنان ممنوح و مسلــوب
فاسَمعْ بقلبك ما يأتيك عن ثقـــةٍو انظرْ بفهمك فالتمييز موهــوب
إني ارتقيتُ إلى طودٍ بلا قـــدمٍله مَراقٍ على غيري مصاعيـــب
و خُضْتُ بحراً و لم يرسب به قدميخاضَتْهُ روحي و قلبي منه مرغـوب
حَصْبَاؤُه جوهرٌ لم تَدْنُ منـه يــدٌلكــنه بِيَدِ الأفهــام منهـــوب
شربتُ من مائــه رَياً بغير فــمو الماء قد كان بالأفواه مشـــروب
لأن روحي قديماً فيه قدْ عطشــتْو الجسم [ما] ماسَهُ من قبل تركيــب
إنـي يتيمٌ و لي أبٌ أَلوُذ بــــهقلبــي لِغيْبَتِهِ ما عشـْــتُ مكروب
أعمى بَصيرٌ و إنـي أبْلَه فَطِــنٌو لــي كلام إذا ما شئتُ مقلــوب
ذُوِ فَتَا عرفوا [ما] قد عرفت فَهْـمُصَحْبِيَ ومن يُحْظ بالخيرات مصحوب
تعارفَتْ في قديم الذّر أَنْفُسهـــمفأشرقَتْ شمسهم و الدهــر غربيـب



جواب إلى شبلي


رقم القصيدة : 6543 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




يا موضع الناظر من ناظـريو يا مكان السرّ من خاطـري
يا جملة الكلّ التي كلهــــا أحبّ من بعضي و من سائري
تراك ترثي للذي قلبــــهمُعَلَق في مخلبي طائــــر
مدَلَهٌ حيرانُ مستوحـــشٌ يهرب من قفر إلى آخـــر
يسري و ما يدري و أسرارهتسري كلمح البارق النائــر
كسرعة الوهم لِمَنْ وهمهعلى دقيق الغامض الغابـر
في لجّ بحر الفكر تجري بهلطائف من قدرة القـــادر



مراحل على الطريق


رقم القصيدة : 6544 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




سكوتٌ ثم صمتٌ ثم خَرْسُو عِلْمٌ ثم وَجْدٌ ثم رَمْـــس
و طينٌ ثم نارٌ ثم نـــورٌو بردٌ ثم ظلّ ثم شمـــس
و حَزْنٌ ثم سهل ثم قَفْـٌـرو نهر ثم بَحْرٌ ثم يَبْــــس
و سكر ثم صَحْوٌ ثم شوقٌ و قرب ثم وفر ثم أُنْــــس
و قَبْضٌ ثم بسط ثم مَحْوٌو فرق ثم جمع ثم طَمْـــس
و أَخْذٌ ثم ردّ ثم جـذبٌو وصف ثم كشف ثم لبــس
عبارات لأقوامٍ تسـاوتْلديهم هذه الدنيا و فِلْــــس
و أصوات وراء الباب لكنعبارات الورى في القرب همس
وآخر ما يَؤول إليه عَبْـٌدإذا بلغ المدَى حظّ و نفـــس
لأنّ الخلق خدّام الأمانـي و حقّ الحقّ في التحقيق قُـدْس



الأهوال أمانات عند أهلها


رقم القصيدة : 6545 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




مَن سارروه فأبدى كلّما ستـرواو لم يراع اتّصالاً كان غَشَّاشـا
إذا النفوس أذاعت سرّ ما علمتفكل ما خلت من عقلها حاشـا
من لم يصن سرّ مولاه و سيّـدهلم يأمنوه على الأسرار ما عاشا
و عاقبوه على ما كان من زَلَـَلو أبدلوه مكان الأُنْس ايحاشــا
و جانبوه فلم يصلح لِقُرْبِهِـــملمّا رأوه على الأسرار نبَّاشــا
من أطلعوه على سرّ فنمَّ بـــهفذاك مثل يبين الناس طيّاشــا
هم أهل السرِّ و للأسرار قد خُلقوالا يصبرون على ما كان فحَّاشا
لا يقبلون مذيعاً في مجالسهــمو لا يحبّون سِتْراً كان وَشْواشا
لا يصطفون مضيفاً بعْض سرّهمحاشا جلالهم من ذلِكم حاشـا
فَكُنْ لهم و بهم في كلّ نائبــةٍإليهم ما بقي الدهر هشَّاشــا


(في وصف فقد حاله)


رقم القصيدة : 6546 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




أَنْعَى إليك نفوساً طاح شاهدُهافيما وراء الحيثِ يَلْقَى شاهد القِدَم
أنْعي إليك قلوباً طالما هَطَلَتْسحائبُ الوحي فيها أبْحُر الحكـم
أنعي إليك لسان الحق مُذ زمنأودى و تذكاره في الوهم كالعـدم
أنعي إليك بيانا تستكين لهأقوال كل فصيح ٍمِقْوَل فهـــم
أنعي إليك أشارات العقول معاًلم يبق منهنّ إلا دارس الرمــم
أنعي و حُبِّك أخلاقاً لِطائفةٍكانت مطاياهم من مكمد الكظـم
مَضَى الجميع فلا عين و لا أثـُرمُضِيَّ عادٍ و فـُقـْدانَ الأُلى إِرَم
و خَلّفوا معشراً يجرون لبستهمأعْمى من البهم بلْ أعمى من النعم



أشار لحظي بعين علم


رقم القصيدة : 6547 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




أشار لحظي بعين علِــمبخالصٍ من خِفّي وَهْم
و لائحٌ لاح في ضميـريأدقّ من فهم وهم همّي
و خضتُ في لجّ بحر فكريأمُرُّ فيه كمرّ سهـــم
و طار قلبي بريش شوقـيمركّب في جناح عزمي
إلى الذي عن سُئلتُ عنـهرمزت رمزاً و لم اسمّي
حتّى إذا جُزْتُ كل حــدّفي فلوات الدنّو أَهْمِـي
نظرت إذ ذاك في سَجَـالٍ فما تجاوزتُ حدّ رَسْمي
فجئتُ مستسلما إليــهحدّ قيادي بكفّ سلْمـي
قد وسم الحبّ منه قلبيبميسم الشوق أي وسـم
و غاب عنّي شهود ذاتيبالقرب حتّى نسيتُ اسمي

لم يبق بيني و بين الحق تبياني


رقم القصيدة : 6548 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




لم يبق بيني و بين الحقّ تِبْيَانـيو لا دليل و لا آيات برهــان
هذا تجلّى طلوع الحقّ ِ نائــرةًقد أَزْهَرَتْ في تلأليها بسلطـان
كان الدليل له منه إليه بــــهمِن شاهدِ الحقّ ِبل عِلماً بِتِبْيـان
كان الدليل له منه به و لــــهحقـًّا وجدناه في تنزيل فـُرقان
لا يستدلُّ على الباري بصنعتــهو أَنْتُمُ حَدَثٌ يـُنْـبـِي بأزمـان
هذا وجودي و تصريحي و معتقديهذا تـَوَحـُّدُ توحيدي و إيماني
هذا عبارة أهل الانفراد بـــهذوي المعارف في سرّ و إعلان
هذا وجودُ وجودِ الواجدينَ لـهبني التجانـُس ِأصحابي وخُلَّاني



عجبت منك ومني


رقم القصيدة : 6549 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




عجبتُ منك و منـّـييا مُنـْيـَةَ المُتـَمَنّـِي
أدنيتـَني منك حتـّـىظننتُ أنـّك أنـّــي
وغبتُ في الوجد حتـّىأفنيتنـَي بك عنـّــي
يا نعمتي في حياتــيو راحتي بعد دفنـــي
ما لي بغيرك أُنــسٌمن حيث خوفي وأمنـي
يا من رياض معانيـهْقد حّويْـت كل فنـّـي
وإن تمنيْت شيْــــاًفأنت كل التمنـّـــي
أقتلوني ياتقاتي


رقم القصيدة : 6550 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد



أُقْتُلُوني يا ثقاتـــيإنّ في قتـْلي حياتــــي
و مماتـي في حياتـيو حياتي في مماتـي
أنّ عنـدي محْو ذاتـيمن أجّل المكرمـات
و بقائـي في صفاتـيمن قبيح السّيّئــات
سَئِمَتْ نفسـي حياتـيفي الرسوم الباليـات
فاقتلونـي واحرقونـيبعظامـي الفانيــات
ثم مـرّوا برفاتـــيفي القبور الدارسـات
تجدوا سـرّ حبيبــيفي طوايا الباقيــات
إننـي شيـخ كبيــرفي علوّ الدارجــات
ثم إنـّي صرتُ طفـلافي حجور المرضعات
ساكنـاً في لحد قبــرفي أراضٍ سبَخــات
وَلدَتْ أُمّــي أباهـاأنَّ ذا من عجبـاتـي
فبناتـــي بَعْـدَ أنْ كــن بناتـي أخواتــــي
ليس من فعل زمــانلا و لا فعل الزنــات
فاجمعوا الأجزاء جمعاًمن جسـورٍ نيــرات
من هـواء ثم نــارثم من ماء فـــرات
فازْرعوا الكلّ بأرض ٍتـُرْبُها تـرب مـوات
وتعاهـدها بســقيمن كـؤوس دائـرات
من جـوار ٍساقيـاتو سـواق ٍجاريــات
فإذا أتممت سبعـــاأنبتـَتْ خير نبــات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shabab-tari5h.all-up.com
المعتمد بن عباد
Admin
avatar

ذكر الموقع : اندلسى

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الحلاج   الأحد سبتمبر 19, 2010 11:44 am

مختارات1 (1-4)



رقم القصيدة : 6668 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




و أيّ أرض تخلو منك حتّىتعالوا يطلبونك في السمـاء
تراهم ينظرون إليك جهـراًوهم لا يبصرون من العماء

***
إلى كم أنت في بحر الخطايــاتبارز من يراك و لا تـــراه
وسمتـُك سمت ذي ورع ٍتـِقّيو فعْلك فعل متـّبع هـــواه
فيـا من بات يخلو بالمعاصـيوعين الله شــاهدة تـــراه
أتطمع أن تنــال العفو ممّــاعصمتَ و أنت لم تطلب رضاه
فـَتـُبْ قبل الممات وقبل يـوميلاقي العبد ما كسـبت يــداه
أتفرح بالذنـوب والخطـايــاو تنسـاه و لا أحد ســـواه

***
كانـت لقلبي أهواءٌ مفرّقــةفاستجمعَتْ مـُذْ راءَتـْك العين أهوائي
فصار يحسدني من كنت احسدهوصرتُ مولى الورى مُذْ صرتَ مولائي
ما لامني فيك أحبابي و أعدائيإلّـا لغفلتهم عن عظـم بلوائــــي
تركتُ للناس دنياهم و دينهـمشغلاً بحبـّك يا ديني و دنيائــــي
أشعلتَ في كبدي نارين واحدةبين الضلوع و أخرى بين أحشائــي

***
إذا دهمَتـْك خيول البعـــادونادى الاياس بقطع الرجـا
فخُذْ في شمالك ترس الخضوعو شـُدّ اليمين بسيف البكـا
و نَـفْسَـك نَفْسَك كُنْ خائفـاًعلى حذر من كمين الجفـا
فإن جاء الهجر في ظلمـــةفسِرْ في مشاعل نور لصفا
فقـُلْ للحبيب ترى ذلـّــتيفجُدْ لي بعفوك قبل اللقــا
فـَوَ الحُبِّ لا تنثنِي راجعــاًعن الحِبِّ إلّا بِعَوْض ِالمنـا

مختارات (5-Cool



رقم القصيدة : 6651 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد





(5)
سبحان من اظهر ناسوتـُهُسـّر سنا لاهوتِه الثاقـب
ثم بـدا في خلقه ظاهـراًفي صورة الآكل و الشارب
حتـّى لقد عَايـَنَهُ خَلْقـُهكلحْظِة الحاجب بالحاجـب

(6)
كتبتُ ولم أكـُتبْ إليك و إنـّماكتبتُ على روحي بغير كتابِ
و ذلك أنّ الروح لا فرق بينهاو بين مُحِبـيِّها بِفَصْلِ خطابِ
أُريدُك لا أريدك للثوابو لكنـّي أريـدك للعقـاب
فكلّ مآربي قد نِلْتُ منهاسوى ملذوذِ وجدي بالعَذَاب
فكلّ مآربي قد نِلْتُ منهاسوى ملذوذِ وجدي بالعَذَاب
******

(Cool
كَفَى حَزَناً أنّي أُناديـك دائمـــاكأنـّي بعيدٌ أو كأنـّك غائب
******
و أَطْلُبُ منك الفضل من غير رغبةٍفلم أر قبلي زاهدا فيك راغب
كَفَى حَزَناً أنّي أُناديـك دائمـــاكأنـّي بعيدٌ أو كأنـّك غائب
و أَطْلُبُ منك الفضل من غير رغبةٍفلم أر قبلي زاهدا فيك راغب

مختارات (9-12)



رقم القصيدة : 6652 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد





(9)
طَلَعَتْ شمس من أحبّ بلَيّلٍ فــاستنارت فما عليها من غروب
عن شمس النهار تطلع باليلــلِ وشمس القلوب ليس تغيـب
******

(10)
رأَيتُ ربّي بعين قلبِفقلتُ من أنت قال أنت
فليس للأين منك أينٌو ليس أين بحيثُ أنت
و ليس للوهم منك وهمٌفيعلم الوهم أين أنت
أنت الذي حُزْتَ كل أينبنحو لا أينَ فأينَ أنت
و في فنائي فنا فنائيو في فنائي وجدت أنت
******

(11)
لي حبيبٌ أزور في الخلـواتحاضر غائب عن اللحظات
ما تراني أصغي إليه بسمــعكي أعي ما يقول من كلمات
كلمات من غير شكل ولا نطقو لا مثل نغمة الأصــوات
فكأنّـي مخاطب كنت إيــًّاهعلى خاطري بذاتي لذاتــي
حاضـر غائب قريب بعيــدٌوهو لم تحوه رسوم الصفات
هو أدل من الضمير إلى الوهمو أخفى من لائح الخطـرات
******

(12)
سرّ السرائر مَطْــوِيٌّ بـِاثـْبَاتفي جانب الأُفْق ِمن نور بـِطيَّات
فكيف والكيف معروف بظاهــرهفالغيب باطنه للذاتِ بالـــذات
تـَاهَ الخلائقُ في عمياءَ مظلمــةٍقصدا و لم يعرفوا غير الإشارات
بالظنّ و الوهم نحو الحقّ مطلبهـمنحوَ الهواء يناجون السمــاوات
و الــربّ بينهم في كـل منقـلبمُحِلَّ حالاتهم في كل ساعــات
و ما خلوا منه طرف عين لو علمواو ما خلا منهم في كل أوقــات
مختارات (13-16)

رقم القصيدة : 6653 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد



(13)
فما لي بُعْدٌ بَعْدَ بُعْدِكَ بَعْدَمــــــاتـَيَقـَّنْتُ أنّ القرب والبُعد واحد
وإنّي وإن أُهْجِرتُ فـَالهَجْرُ صاحبـيوكيف يصحّ الهجر والحُبّ واجد
لك الحمد في التوفيق في محض ِخالصٍلعبدٍ زكـّي ٍما لغيرك ساجــد
******

(14)
لا تـَلمنّي فاللوم منـّي بعيـدوأَجِرْ سيـّدي فإنـّي وحيد
إنّ في الوعد وَعْدك الحقّ حقاًإنّ في البدء بدء أمري شديد
مَن أراد الكتاب هذا خطابـيفاقرؤُا وأعلموا بأنّي شهيـد
******

(15)
قد تصبّرتُ و هل يصــبرُ قلبي عــن فؤادي
مازجَتْ روحُك روحيفي دنـّوٍ وبعــادي
فأنا أنت كمــا أنـّـك أنـّـي و مـــرادي
******

(16)
أنتم ملكتم فؤاديفهِمْت في كلّ وادي
ودقّ على فؤاديفقد عدمت رقادي
أنا غريبا وحيدابكم يطول إِنفرادي

مختارات (17-20)

رقم القصيدة : 6654 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد



(17)
حقيقة الحقّ مُسْتـنِـيَرصارخه بالنبا خبيــر
حقيقة الحقّ ِقد تجلـَّتْمَطْلب من رامها عسير
******

(18)
أنت المُوَلـِّهُ لي لا الذكر ولَّهنـيحاشا لقلبي أَنْ يَعْلَق به ذِكَـرى
الذكر واسطةٌ تـُخْفِيك عن نظريإذا توشـَّحَهُ من خاطري فكري
******

(19)
مواجِيدُ حَقّ ٍأَوْجَدَ الحـــقُّ كـُلَّهاو إِنْ عجزَتْ عنْها فهوم الاكابر
وما الوجد إلا خطرة ثم نظـــرةتـُنَشـّي لهيبا بين تلك السرائر
إذا سكن الحقُّ السريرةَ ضُوعفـتْثلاثة أحوال لأهل البصائـــر
فحالٌ تـُبيدُ السرَّ عن كنْه ِوجِــدِهوتـُحْضِرُهُ بالوجد في حال حائر
و حالٌ به زُمَّتْ قوى السرّ فآنـْثنَتْإلى مُنـْظِرِ أفناه عن كلّ ناظر
******

(20)

(الاحتمال الأول)
إذا بلغ الصبُّ الكمال من الفَتَىويذهل عن وصل الحبيب من السُّكر
فيشهد صدْقاً حيث أشهده الهوىبأنّ صلاة العاشقين من الكفـــر

- - - -

(الاحتمال الثاني)
إذا بلغ الصبُّ الكمال من الهوىوغاب عن المذكور في سطوة الذكر
فشاهد حقـّاً حين يشهده الهوىبأنّ صلاة العارفين من الكفـــر
مختارات (21-24)

رقم القصيدة : 6655 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد



(21)
عَقـُدْ النبوّة مِصْباح من النــورمُعَلَّقُ الوَحي في مشكاة تأمــور
بالله يُنْـفَخُ نَفْـخ الروح في جَلَدِيبخاطري نَفْخَ اسرافيلَ في الصور
إذا تجلّى لطــوري أن يُكـَلّمنيرَأَيْتُ في غيبتي موسى على الطور
******

(22)
لأَنوار نور الدين في الخلق أنوارُو للسرّ في سرّ المسرّين أسرار
وللكون في الأكوان كون مُكَـوّنيكنُّ له قلبي و يهدي و يختـار
تأمّلْ بعين العقل ما أنا واصـففللعقل ِأسماع وُعَاة و أبصـار
******

(23)
سكنتَ قلبي و فيه منك أســــرارفليَهْنِك الدار بلْ فليهنك الجـارُ
ما فيه غيرك من سرٍّ عَلِمْتُ بـــهفأنْظُرْ بعينك هل في الدار ديّار
و ليلة الهجر ِإنْ طالتْ و إن قَصُرَتْفمؤنسي أملٌ فيه وتذكـــار

إنّي لراض ٍبما يرضيك من تلفــي يا قاتلي و لِمَا تختار اختــار
******

(24)
الحبّ ما دام مكتوماً على خطــرٍوغاية الأمْنِ أن تدنو من الحـــذر
و أطيب الحبّ ما نمّ الحديث بــهكالنارِ لا تأتِ نفعاً و هي في الحجـر
من بعْدِ ما حضر السحاب و اجتمعاالأعوانُ و امتطّ أسمى صاحب الخبر
أرجُو لنفسي براء من محبّتكـــمإذا تبرّأت من سَمعي ومن بصــري
مختارات (25-30)

رقم القصيدة : 6656 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد



(25)
غِبْتَ و ما غبتَ عن ضميريو صرْتَ فرحتي و سروري
وانفصل الفصل بافتـــراقفصار في غيبتي حضوري
فأنت في سرّ غيبِ همّـــيأخفى من الوهم في ضميري
تؤنسني بالنهار حقــــاًوأنت عند الدجى سميري
******

(26)
يا شمس يا بدر يا نهارأنت لنا جنـّة و نـار
تَجنُّبُ الإثِم فيك ثم إثمٌوخاصّية العار فيك عار
يخلعُ فيك العذار قـومٌوكيف من لا له عـذار
******

(27)
أحرف أربع بها هام قلبيو تلاشت بها همومي و فكري
ألِفٌ تألف الخلائق بالصنـْـ ـع ِولامٌ على الملامة تجـري
ثمّ لامٌ زيادة في المعانـيثمَّ هاءٌ أهيمُ بهـا أتــدري
******

(28) و(29)

لماذا رفض الشيطان السجود لآدم

(الاحتمال الأول)
جحودي فيك تقديسو عقلي فيك تهويـس
و مـــا آدم إلاكو من في البين إبليس

(الاحتمال الثاني)
جُنُوني لك تقديـسو ظنّي فيك تهويـس
و قد حيّرني حِـبٌّوطرْفٌ فيه تقويــس
و قد دلّ دليل الحُبّأن القرب تَـلْبيــس
فـمــن آدم إلاكومن في البين إبليـس
******

(30)
حويتُ بكـُلّي كلّ حُبِّك يا قـُدْسيتكاشفني حتـّى كأنـّك في نفسـي
أُقلّب قلبي في سواك فــلا أرىسوى وحشتي منه و منك به أُنْسـي
فها أنا في حَبس الحياة مجمَّــعمن الأنس فاقبضْني إليك من الحبْس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shabab-tari5h.all-up.com
المعتمد بن عباد
Admin
avatar

ذكر الموقع : اندلسى

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الحلاج   الأحد سبتمبر 19, 2010 11:53 am


[size=16]مختارات (31- 34)




رقم القصيدة : 6657 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد





(31)
والله ما طلعت شمسٌ ولا غربتإلا و حبّـك مقـرون بأنفاسـي
ولا خلوتُ إلى قوم أحدّثهــمإلا و أنت حديثي بين جلاســي
ولا ذكرتك محزوناً و لا فَرِحاإلا و أنت بقلبي بين وسواســـي
ولا هممت بشرب الماء من عطشإلا رَأَيْتُ خيالاً منك في الكـــأس
ولو قدرتُ على الإتيان جئتـُكمسعياً على الوجه أو مشياً على الرأس
ويا فتى الحيّ إن غّنيت لي طربافغّنـني وأسفا من قلبك القاســـي
ما لي وللناس كم يلحونني سفهاديني لنفسي ودين الناس للنـــاس
******

(32)
يا نسيم الروح قولي للرشـالم يزدني الـِورْد إلا عطشـا
لي حبيبٌ حبّه وسط الحشـاإن يشا يمشي على خدّي مشا
روحه روحي وروحي روحهإن يشا شئتُ وإن شئتُ يشـا
******

(33)
عجبتُ لكلّي كيف يحمله بعضـــيومن ثقل بعضي ليس تحملني أرضــي
لئن كان في بسط من الأرض مَضْجَعٌفبعضي على بسط من الأرض في قبضي
******

(34)
ما زلتُ أطفو في بحار الهوىيـرفـعـني المَـوْجُ و انحطُّ
فتارةً يـرفعـني مَـوْجُـهـاوتـارة أهــوى وانـغــطّ
حتّى إذا صيَّرني في الـهوىإلى مـكـان مـا لـه شــطّ
ناديتُ يا من لم أَبُـح بِاسمـهولم أَخُـنْـهُ في الهــوى قطّ
تقيك نفسي السُّـوء من حاكمما كان هذا بيننــا شــرط


مختارات (35- 40)



رقم القصيدة : 6658 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد





(35)
مكانُك من قلبي هو القلب كـلّــهفليس لخلق ٍفي مكانك موضـــع
وحَطَّتْك روحي بين جلدي وأعظاميفكيف تراني إن فقدتك اصنـــع
******

(36)
إذا ذكرتك كاد الشوق يقلقنيوغفلتي عنك أحزانٌ وأوجاع
وصار كلّي قلوباً فيك داعيةللسقم فيها وللآلام إســراع
******

(37)
نديمي غير منسـوبٍإلى شيءٍ من الحيـف
سقاني مثلما يشـربكفعل الضيف بالضيف
فلما دارت الكــأسدعا بالنطع و السيـف
كذا من يشرب الراحمع التِـّنين في الصيف
******

(38)
صَيَّرني الحقّ بالحقيقـةْبالعهد والعقد والوثيقـةْ
شَاهَدََ سرّي بلا ضميريهذاك سرّي وذا الطريقةْ
******

(39)
وَحِّدْنِي واحدي بتوحيِد صِدْق ٍمـا إلـيه من المسـالك طَرقُ
أنا الحقُّ و الحقُّ للحقِّ حـقٌّلاَبِـسٌ ذاتَـهُ فما ثـمّ فَــرْقُ
قد تَجَلّتْ طوالعٌ زاهــراتٌيتـشعشعْنَ في لـوامـع بَـرْقِ
******

(40)
ركوبُ الحقيقة للحقِّ حـقُّومعنى العبارة فيه تدقّ
رَكِبْتُ الوجودَ بعين الوجودِوقلبي على قسوةٍ لا يَرِقّ


مختارات (41- 45)



رقم القصيدة : 6659 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد





(41)
جبلتْ روحك في روحي كماتجبل العنبر بالمسك الفتقْ
فإذا مسَّـك شيءٌ مسَّـنــيفإذاً أنت أنا لا نفتــرقْ
******

(42)
دَخَلْتَ بناسوتي لديك على الخلقولولاك لاهوتِي خَرجْتُ من الصِدْق
فإنّ لسان العلم للنطق و الهدىوإنّ لسان الغيب جلّ عن النطــق
ظهرتَ لقوم ٍوالتبستَ لفتيــةٍفتاهوا وضلّوا واحتجبتَ عن الخلـق
فتظهر للألباب في الغرب تارة ًوطورا على الألباب تغرب في الشرق
******

(43)
فيك معنى يدعو النفوسَ إليكودليل يدلّ منك عليْـك
لِـيَ قلـبٌ له إليك عيـونٌناظراتٌ وكلُّهُ في يدَيْك
******

(44)
هّمي بـه وَلٌَـه عـليـكيا من إشارتنا إليك
روحان ضمهما الهَوَىفيمِدْحَتِك وفي لديـك
******

(45)
دُنْيَا تُخَادِعُنِي كأنّـيلستُ أعرف حالهـا
ذمّ الِإلـهُ حرامهــاوأنا اجتنبت حلالهـا
مدَّتْ إلـىَّ يمينهــافرددْتها وشمالهــا
ورايتـُها محتاجــةفوهبتُ جملتها لهـا
ومتى عرفت وصالهاحتـّى أخاف ملالها
مختارات (46- 50)



رقم القصيدة : 6660 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد




(46)
عليـك يا نفـس بالتسلّــيالعـزّ بالزهد و التخلّـي
عليـك بالطلْــعة التــيمشكاتها الكشف و التجلّي
قد قام بعضي ببعض بعضيو هام كلـي بكـلّ كلـي
******

(47)
مُزِجت روحك في روحي كماتمزج الخمرة بالماء الزلال
فـإذا مسَّـك شيء مسّنــيفإذاً أنت أنا في كلّ حـال
******

(48)
نِعْمَ الإِعَانَةُ رَمْزٌ في خفا لُطُـففي بارق ٍلاحَ فيها من حُلَى خِـلـَلـِهْ
والحال يرمقني طوراً وأَرْمُـقـُه ُإن شا يغشى على الإخوان من قـُلَـلِـهْ
حال إليه رأى به فيه بـِهـِمّتـهعن فيض بحرٍ من التمويه من مِـلَـِلـهْ
فالكـلّ يشهده كـُلّاً وأشهــدهمع الحقيقة لا بالشخص من طـلـلـهْ
******

(49)
ثلاثة أحرف لا عُجْـمَ فيهـاومعجومان ِوانقطع الكـلام
فمعجـومٌ يشاكـل واجديِـهِومتروكٌ يُصَـدّقـُهُ الأنـام
وباقي الحَرْف ِمرموزٌ مُعَمَّىفلا سفر ينـال و لا مقـام
******

(50)
تفكّرتُ في الأديان جدَّ تحقّق ٍفألفيتها اصلاً له شُعَباً جّما
فلا تـَطْلُبَنْ للمرء ديناً فإنّه يُصَدُّعن الأصل الوثيق وإنّما
يطالبه اصلٌ يعبِّر عندهجميعُ المعالي والمعاني فـَيَفْهَمَـا
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shabab-tari5h.all-up.com
المعتمد بن عباد
Admin
avatar

ذكر الموقع : اندلسى

مُساهمةموضوع: رد: ديوان الحلاج   الأحد سبتمبر 19, 2010 11:54 am

مختارات (66- 69)


رقم القصيدة : 6664 نوع القصيدة : فصحىملف صوتي: لا يوجد





(66)
من رامه بالعقل مسترشداأسرحَهُ في حيرة تلهـو
قد شاب بالتلبيس أسرارهُيقول في حيرته هَلْ هو
******

(67)
لستُ بالتوحيدِ ألهـوغير أنّي عنه أسْهـو
كيف أسهو كيف ألهووصحيح أنّـني هـو
******

(68)
يا سـرّ سـرّي تدقّ حتّىتُخفي على وهم كل حّي ِ
وظـاهـرا باطناً تجـلّىفي كلّ شيء لكل شـيء
لئن اعتذاري إليك جهـلٌوعُظْم شكّي وفرط عيّ ِ
يا جملةَ الكلّ لسْتَ غيريفما اعتذاري إذاً إلــيّ ِ
******

(69)
اسمٌ مع الخلق قد تاهوا به وَلَهاًليعلموا منه معنىً من معانيه
والله لا يصلوا منه إلى سبـبٍحتّى يكون الذي أبداه يبديـه

موقع أدب (adab.com)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://shabab-tari5h.all-up.com
 
ديوان الحلاج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كلية الاداب قسم التاريخ جامعة الزقازيق :: اللغة العربية :: الشعر العربى-
انتقل الى: